الرئيسية / الطفل / كيفية التعامل مع الطفل العنيد والمشاغب

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والمشاغب

كيفية التعامل مع الطفل العنيد، الطفل العنيد لاينشأ إلا نتيجة إعطاءه الفرصة لذلك، لابد من وجود طريقة خاصة للتعامل مع الطفل العنيد حتى لا تحدث مشكلة معه سواء في أثناء الدراسة أو من خلال احتكاكه مع زملائه من الأطفال مثله.

كيف أتعامل مع الطفل العنيد:

  1. ادرسي نفسيته أو الدافع الذي يجعله يقوم بتلك الأفعال فالدوافع كثيرة قد تكون:
  • تفضيل اخوته عليه
  • عدم الثقة في نفسه
  • الضرب على أتفه الأسباب
  • عدم احتضانه واحساسه بالحنان خاصة من الأبوين
  •  أن يولد في ظروف صعبة خاصة تلك التي بها مشاكل
  • نفسية الأبوين وطريقة تعاملهما مع الطفل لها الدور الاكبر في تكوين الطفل وشخصيته

 

2-حاولي اللعب مع كثيرًا

3-لاحظي أكثر الأشياء التي بحبها وقومي بعملها له

4-قربي منه اكثر وأكثر

مميزات الطفل العنيد:

لاتتعجبي فالطفل العنيد له مميزات ليست عند غيره منها:

  • قوة الشخصية: ابشري فسيكون طفلك إن شاء الله قوي الشخصية
  • الذكاء غالبًا الطفل العنيد طفل ذكي
  • الإستقلالية : الطفل العنيد مستقل بذاته ولايحب أن يتأثر بأراء الآخرين وأفعالهم
  • شخص عصامي:سيكون طفلك مستقبلا عصاميًا يبني نفسه بنفسه

تجربتي مع ابني العنيد:

 

لقد كان ابني عنيدًا للدرجة التي تجعلني أغضب منه كثيرًا، ولا أستطيع التحكم في تصرفاته وأفعاله التي كانت تزعجني كثيرًا ، حتى حاولت في يوم من الأيام البحث عن حل لهذه المشكله ووجدت الحل وحدثت النتيجة المذهلة.

ماذا فعلت!

كل ما فعلته أنني تخليت عن عصبيتي وصوتي المرتفع، وامتنعت عن ضربه، وأصبحت أسمعه اكثر وأحاول الإقتراب منه،اشتريت له هدايا كثيرة، قبلته وضممته لصدري، أشعرته بالحنان، وفوق كل ذلك لن أضغط عليه في المذاكرة، والتحصيل الدراسي، تركته يحدد وقت المذاكرة بنفسه.

النتيجة:

أصبح ابني ولله الحمد مطيعًا غير عنيد إلا في بعض اللحظات التي كنت أتغاضى عنها، ولا أكترث لذلك.

الطفل المشاغب:

الطفل المشاغب يسبب الكثير من المشاكل ليس داخل أسرته فقط؛ بل مع كل من حوله من الأصدقاء والجيران.

التعامل مع الطفل المشاغب:

  1. بهدوء شديد مع الحذر لأنه طفل عنيد وبالإضافة للعناد هو مسبب للمشاكل، ولا يتقدم وهو متأخر دراسيًا، وعند التعامل معه يجب اشعاره بأنه مهم جدًا وأنه محبوب، ومنتج،وذكي….إلخ.
  2. المشاركة: يجب إشراكه في العمل الجماعي مع التشدبد عليه في بعض الأحيان” إن لم يسبب اللين نتيجة مرجوة”
  3. اعطاءه القيادة فإذا كان لديه إخوة اكبر منه أو أصغر لامانع من إعطاءه فرصة القيادة وتولي أمور المنزل ولكن ليس دائمًُا حتى لايتعود على الإدارة وتحدث مشكله.

كوني أم جيدة تتعامل مع كل شخصيات الأطفال، حاولي فهمهم جيدً، اعرفي مايحبونه ونمايكرهونه، والاسباب التي تشعرهم بالفرح والأسباب لالتي تشعرهم بالحزن، فهذه مزية الأم الناجحة.

الطفل العنيد والتحصيل الدراسي:

لابد من وجد شخصية يهابها الطفل مثل الأم الأب المعلم أو المعلمة حتى لا يتصرف في الأمور من تلقاء نفسه، وحتى يتعلم الأدب، إذا كنتِ تواجهين مشكلة مع طفلك في التحصيل الدراسي فانتبهي له جيدًا وحاولي ترغيبه في الكتب والدراسة، بإعطاءه الهدايا التي يحبها أو الإشتراك له في نادي، أو الذهاب معه للفسح والخروج من المنزل بهدف التسلية.

كوني أنتِ النبراس المضئ لطفلك حتى تتغير نفسيه ويصير شخص ناجح في الحياة.

هل العناد يستمر مع الطفل طيلة حياته:

العناد لا يستمر مع الطفل طيلة حياته، فالزمن يتغير، وهو يتغير فقد يكون مشاغبًا أو عنيدًا لسنة أو سنتين ثم يتغير سلوكه بعد ذلك فلا تقسو عليهن واستفيدي في هذه الفترة من الخبرات السابقة بالقراءة والإطلاع للتعرف على نفسية طفلك وطريقة التعامل معه.

 

لمزيد من المقالات حول كيفية التعامل مع الطفل العنيد يرجى متابعة موقع أسرتي.

 

عن أسماء المهدي

كاتبة مقالات وروايات، أهوى الكتابة وأبحر في أعماق الكتب لأجد ما أتمناه، أتمنى من الله أن يعطيني القدرة والإمكانيات لمساعدة المحتاجين، الذين ليس لهم عائل أو مأوى

شاهد أيضاً

تعليم الانجليزي للأطفال

تعليم الانجليزي للأطفال بسهولة في المنزل

تعليم الانجليزي للأطفال ، خطوة بخطوة تابع معنا كيفية تعليم الاطفال اللغة الانجليزية في المنزل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!