تعليمتغذيه

التغذية العلاجية للاطفال

التغذية العلاجية للاطفال

التغذية العلاجية للاطفال، من عظائم قدرة الله تعالى أنه خلق لنا الطعام متنوع و غني بكل العناصر التي يحتاج إليها جسم الإنسان لينمو بشكل سليم خاصاً الأطفال ؛لأن جسم الطفل يكون فى مرحلة بناء و يكون في حاجة شديدة للتنوع الغذائى حتى يحصل على القدر المناسب من العناصر التي يكون جسمه في حاجة إليها ،و لهذا ينصح بوضع نظام غذائى معتدل للأطفال يحتوي على جميع العناصر اللازمة لنمو جسده بشكل صحى.

ولكن فى بعض الأحيان يتعرض الطفل لبعض المشكلات الصحية التي يمكن تخفيف حدتها عن طريق التغذية العلاجية للاطفال.

التغذية العلاجية للاطفال:

ما هي التغذية العلاجية للاطفال؟

هي نظام غذائي صحي و فيه يتم تركيب محتوياته حسب احتياج جسم الطفل لعلاج بعض الأمراض أو الوقاية من مضاعفاتها ،و كذلك يمكن تجنب بعض الأمراض فى حالة تنفيذ التغذية العلاجية للاطفال بالشكل الصحيح وذلك بعدة طرق .

بعض الطرق المتبعة في أنظمة التغذية العلاجية للاطفال:

  • الابتعاد عن بعض العناصر التى يكون لها تأثير سيء على الطفل .
  • وضع نظام غذائي يحتوي على العناصر الغذائية التي يعاني جسم الطفل من نقصها.
  • نظام غذائي يراعي درجة ليونة الطعام حسب حالة الطفل.

و هذه من أشهر الطرق للحالات التى تستخدم التغذية العلاجية فيها،و ذلك بعد التشخيص الدقيق للحالات من قبل الطبيب المعالج بعد أجراء الفحوصات و التحاليل اللازمه.

بعض الأمراض التى ينصح باتباع التغذية العلاجية للاطفال بها:

  • الأنيميا ،وفقر الدم.
  • سكري الأطفال.
  • أنيميا الفول (التفول).
  • السمنة عند الأطفال.
  • بعض الأورام التى تصيب الأطفال.
  • حساسية الجلوتين أو السيلياك.
  • أمراض الكلى.
  • الحساسية لبعض أنواع الطعام (و يتم تحديد هذه الأنواع عن طريق تحليل عينة دم)

وهناك الكثير أيضاً من الأمراض التى لم يتم ذكرها تعتمد بروتوكولات علاجها على التغذية العلاجية للاطفال.

وهنا سنعطي أمثلة لبعض الأمراض و معلومات عن نظامها الغذائي الذي يجب اتباعه:

الأنيميا

وهي إحدى الأمراض التي تصيب نسبة كبيرة من الأطفال ،وذلك يرجع لعدة أسباب أهمها سوء التغذية ،و فى هذا المرض تقل نسبة كريات الدم الحمراء أو الهيموجلوبين في الدم عن المعدلات الطبيعية،و إذا كان طفلك يعاني من تلك الأعراض فهناك أحتمال كبير أن يكون مصاب بالأنيميا:

  • الإرهاق و التعب.
  • سوء المزاج.
  • شحوب الجلد و العينين ،اصفر ارهم.
  • الدوخة.
  • سوء الشهية
  • التنفس السريع.

وإذا ظهرت بعض هذه الأعراض أو كلها على الطفل ينصح بزيارة الطبيب لعمل الفحوصات والتحليلات اللازمة للتشخيص ، ومن ثم يتم الذهاب إلى أخصائي التغذية العلاجية للاطفال لوضع النظام الغذائي المناسب للطفل الذي يكون غني بالعناصر الغذائية التي تحتوي على نسبة كبيرة من الحديد

من أمثلة تلك العناصر:

  • الخضروات الورقية

و هي تعتبر من أهم مصادر الحديد

من أمثلتها السبانخ،الكرنب،السلق،الهندباء.

  • الطعام الغني بفيتامين (ج)

مثل البرتقال،اليوسفي،الجوافة البروكلي،الفلفل بألوانه.

  • اللحوم الحمراء و البيضاء
  • البقوليات

مثل الفول،اللوبيا،الحمص،الفاصوليا.

  • المكسرات بأنواعها.

و ينصح بإعادة التحاليل بعد مرور فترة من اتباع النظام الغذائي الغني بالعناصر التي تم ذكرها تحت إشراف أخصائي التغذية العلاجية للاطفال ،الذي يمكن أن يضيف بعض المكملات الغذائية في حالة عدم تحسن التحليلات.

سكري الأطفال

وهو مرض مناعي يصيب الأطفال ،ويتسبب في ارتفاع مستوى السكر في الدم ،وهنا ينصح بإتباع نظام غذائي يساهم في استقرار مستوى السكر في الدم حتى لا يواجه الطفل مضاعفات هذا المرض.

وهنا من أفضل الأنظمة التي يمكن أتباعها الأنظمه قليلة الكربوهيدرات

وهي الأنظمة التي يتبع فيها تخفيض نسبة الكربوهيدرات بقدر الإمكان ‘مع زيادة كمية البروتين في الحدود المسموح بها و الأكثار من تناول الخضروات ؛لاحتوائها على الألياف التي تعطي شعور بالشبع للطفل.

وكذلك ينصح بتناول كميات كبيرة جداً من المياة قدر الإمكان .

 

ومن هنا يمكننا القول أن الغذاء الصحي المتوازن المتوافق مع حالة المريض يعطي نتائج جيدة جداً في علاج بعض الأمراض أو تجنبها وأيضا في التعايش مع بعض الأمراض المزمنة التي يتوجب علينا عمل التغذية العلاجية أسلوب حياة لها حتى نجنب الطفل التعرض لمشكلات هو في غنى عنها.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock