تعليم

نصائح للنجاح في الدراسة

نصائح للنجاح في الدراسة

نصائح للنجاح في الدراسة: هل اجتزت امتحانات العام السابق بعلامات متواضعة؟؟ أصابتك خيبة أمل كبيرة وأنت الذي كنت تأمل بعلامات أفضل؟؟ ترى أين المشكلة؟

عدد كبير من الطلاب يبذلون جهد كبير ويصرفون وقت كثير على الدراسة، ولكن لا يحققون النتائج التي يريدونها وذلك بسبب الدراسة بطريقة خاطئة.

لتتمكن من تلافي هذه المشكلة، خصصنا لك هذه المقالة لنخبرك أهم النصائح للنجاح في الدراسة.

إليك عزيزي أهم النصائح التي يجب عليك اتباعها من بداية الدراسة خلال العام الدراسي لتحسين نتائجك في الامتحانات.

نصائح للنجاح في الدراسة:

أولاً: الاهتمام و الانتباه إلى شرح المدرس في الغرفة الصفية

يعد المدرس مرشدك الأول و الشخص الذي عليك الاستفادة منه حتى تحقق النجاح في الدراسة، يجب أن تبقى متابعاً لما يشرحه من الدروس، وعليك عزيزي تسجيل الملاحظات التي يقوم بذكرها في كراستك لأن الجميع معرض للنسيان.

البعض يسمعون الدروس ولا يسجلون الملاحظات، معتمدين على ما تحويه الكتب الدراسية، لكن هذا لا يكفي، ملاحظات المعلم مهمة وتحوي خلاصة خبرته الطويلة في التعليم. وهذه أول وأهم النصائح للنجاح في الدراسة.

ثانياً: الدراسة في المنزل بعد العودة من المدرسة

مهمتك في المنزل هي مراجعة و حفظ و تثبيت هذه المعلومات التي تم شرحها من قبل المدرس خلال أيام الدراسة، وهذه أهم عملية تقوم بها. تعد النصائح التالية من أهم النصائح للنجاح في الدراسة التي عليك الأخذ بها، و تدلك على كيفية الدراسة الصحيحة:

الدراسة في مكان هادئ:

عليك الدراسة في مكان هادئ بعيداً عن أي شيء يشتت انتباهك، حتى تكون قادر على التركيز والفهم.

فهم الدرس:

عليك قراءة الدرس مرة أو مرتين أو أكثر عند الحاجة، محاولاً الفهم وربط معلومات الدرس ببعضها وتذكر شرح المدرس خلال القراءة.

تلخيص الدرس:

بعد قراءة الدرس وفهمه يجب أن تقوم بتلخيص الدرس والتلخيص يعني كتابة الأفكار الرئيسية وتجميعها في ورقة الملخص.

حفظ الدرس:

بعد القراءة والفهم والتلخيص يأتي دور الحفظ، عليك حفظ الدرس وهنا لدينا نوعين من الدروس:

الدروس النظرية

(مثل مواد التاريخ والجغرافية وغيرها من المواد التي يجب حفظ معلوماتها)

هنا يجب أن يتم تقسيم الدرس إلى فقرات. تبدأ بحفظ الفقرة الأولى، وبعد الانتهاء من حفظها لا تنتقل إلى الفقرة التي بعدها بسرعة بل يجب أن تختبر نفسك بها، وبعد التأكد من حفظها بالشكل الصحيح يمكنك الانتقال إلى الفقرة التي تليها وهكذا… وبعد الانتهاء من حفظ الدرس كاملاً يجب أن تأخذ استراحة ولتكن 10 دقائق على الأقل. ثم تعود لتختبر نفسك بالدرس كاملاً و تلافي الأخطاء بالتركيز على الإجابة الصحيحة و حفظها.

طرق لاختبار النفس للنجاح  في الدراسة منها:

الاعتماد على شخص من العائلة يقوم باختبارك بالدرس وتنبيهك على أخطائك.

في حال عدم توافر شخص يمكنك الاعتماد عليه، يمكنك كتابة أسئلة والإجابة عنها غيباً -إما كتابة أو يمكن استخدام أداة تسجيل الصوت في الجوال- وتصحيحها بعد ذلك ومعرفة الأخطاء وتلافيها. 

الدروس العملية

(مثل مواد الرياضيات والفيزياء والكيمياء وغيرها من المواد الشبيهة لها)

هنا الطريقة مشابهة للطريقة السابقة، لكن يوجد هنا مسائل و قوانين و علاقات موجودة في الدروس تفيد في حل هذه المسائل.

كيفية التعامل مع القوانين و العلاقات الرياضياتية والفيزيائية وغيرها من القوانين:

نعود هنا إلى ورقة الملخص التي تحدثنا عنها سابقا، يجب تجميع هذه القوانين والأفكار في ورقة الملخص، وحفظها.

كيفية التعامل مع المسائل:

يجب علينا محاولة حل هذه المسائل -بالاعتماد على معلومات الدرس و وورقة الملخص وملاحظات المدرس – دون الاطلاع على طريقة حلها.

وبعد الانتهاء من الحل يمكن العودة إلى حل المدرس أو الكتاب وتصحيح الحل، في حال كان الحل صحيح فأنت على الطريق الصحيح، و في حال لم يكن الحل صحيح عليك معرفة أين يكمن الخطأ في حلك و معرفة التصويب.

لا بأس بإضافة ملاحظة إلى ورقة الملخص عن هذا الخطأ لعدم الوقوع فيه مرة أخرى. وهكذا بالنسبة لكل مسائل الدرس. ويفضل بعد الانتهاء من الدرس الاستراحة على الأقل 10 دقائق، ومن ثم إعادة حل المسائل التي أخطأت في حلها من جديد غيباً وتصحيحها.

وبذلك تكون أتممت المهمة وهي النجاح في الدراسة واجتزت الدرس وحفظته. ونكون انتهينا من تبيان ثاني النصائح للنجاح في الدراسة.

ثالثًا :مراجعة المعلومات جيّداً قبل الامتحان

هنا تأتي أهمية أوراق الملخصات التي قمنا بكتابتها أثناء الدراسة اليومية -والتي تحدثنا عنها في الفقرة السابقة من نصائح للنجاح في الدراسة- نعود الى هذه الأوراق و نقوم بمراجعتها، ومن ثم نقوم بمراجعة جميع الدروس بعد أخذ فكرة شاملة من أوراق التلخيص.

وطبعاً من الخطأ تأجيل الدراسة أو إهمالها خلال أيام الدراسة أو البدء في الدراسة قبل الامتحان بيوم أو بأيام قليلة، بل عليك البدء بعملية الدراسة من أول يوم من أيام الدراسة والدوام المدرسي.

رابعًا: التأني والتركيز أثناء الإجابة على الأسئلة خلال الامتحان

عند توزيع أوراق الأسئلة و استلامك ورقتك، لا تنظر إلى جميع الأسئلة دفعة واحدة، بل ابدأ بالسؤال الأول قم بحلّه بتركيز، وبعد الانتهاء منه انتقل إلى السؤال الثاني وهكذا.
في حال عدم معرفتك لحل سؤال معين لا تقف عنده كثيراً بل انتقل إلى السؤال الذي يليه. أترك الأسئلة التي لم تعرف الإجابة عنها لتعود إليها بعد انتهائك من حل جميع الأسئلة التي تعرف حلّها.
بعد الانتهاء من الإجابة عن جميع الأسئلة -في حال عدم انتهاء الوقت المخصص للإجابة- يجب مراجعة إجاباتك للتأكد من عدم وجود أخطاء.

بذلك نكون عرضنا عدة نصائح للنجاح في الدراسة. وضحنا أهمية الانتباه إلى شرح المدرس، وبيننا طريقة الدراسة الصحيحة التي تقتضي فهم الدرس و تلخيص الأفكار الرئيسية و من ثم حفظ الدرس بدقة.

كما اقترحنا عليك الرجوع إلى الملخصات التي أنجزتها ومن ثم محاولة مراجعة الدروس جميعها قبل الامتحان. آخر النصائح للنجاح في الدراسة هي التأني والتركيز أثناء حل أسئلة الامتحان، كما يقال “في التأني السلامة وفي العجلة الندامة”.

نتمنى عزيزي أن تكون نصائحنا هذه مفيدة لك للنجاح في مجال الدراسة والتعليم وتحقيق درجات عالية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock