تقنية

ما هو الذكاء الاصطناعي

ما هو الذكاء الاصطناعي

ما هو الذكاء الاصطناعي يتجه العالم في هذه المرحلة التكنولوجية المتطورة والمتحولة للذكاء الإصطناعي الذي أصبح يدخل في كثير من قرارات العالم، ويتعلق هذا المصطلح بالتسويق والحياة، وتتدخل في مصير البشر وفي زيادة المعرفة عنه وفي إحكام إغلاق العالم المعرفي وجعله قرية صغيرة محددة الزمن.

نشأته

ويرجع المصطلح لعام 1950 حينما نظر عالم الرياضيات الشهير Alan Turing والذي نظر حوله وقال قولته الشهيرة هل  تستطيع الآلات التفكير، هكذا هم العلماء يفكرون في المستقبل ويتطلعون للحياة القادمة، وهكذا يكون الذكاء الاصطناعي.

ما هو الذكاء الاصطناعي:

حتى الآن لا يوجد تعريف محدد للذكاء الإصطناعي والسبب في ذلك أن الذكاء الإصطناعي هو التفكير بعقلانية والتفكير بعقلانية من طبائع البشر لذلك يتداخل التعريف بين الإنسان والآلة، ولكن يبدو أن الذكاء الإصطناعي أسرع وأشمل في التفكير وعدم الخطأ في الوصول للتحميل والاستهداف المتحقق مما يدعو إلى التعجب واستخدام إنترنت الأشياء في المستقبل القريب.

  • وهو كذلك تصميم العملاء الأذكياء والعميل الذكي هو عبارة عن نظام يستوعب بيئته وهذا النظام يتخذ المواقف التي تزيد من فرصة نجاحه ونجاح الفريق بأكمله.

 

  • أما عالم الحاسوب جون مكارثي فقد عرفه  بأنه علم وهندسة صنع الآلات الذكية ام العالم أندرياس كابلان فقد عرفه بأنه عبارة عن قدرة النظام على تفسير البيانات الخارجية وأيضا التعلم من هذه البيانات وأيضا استخدام هذه المعرفة لتحقيق أهداف محددة من خلال التكيف المرن”.

 

  • يعرّف العالم باتريك وينستون ، وهو أستاذ الذكاء الاصطناعي وعلوم الكمبيوتر في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا ، الذكاء الاصطناعي ويوضح أنه “خوارزميات ممكّنة بواسطة قيود.
  • وأيضًا مكشوفة من خلال التمثيلات وهي التي تدعم النماذج المستهدفة في الحلقات التي تربط التفكير والإدراك والعمل معًا.”

فيم يستخدم الذكاء الاصطناعي:

استخدم الذكاء الاصطناعي بنجاح في مجموعة واسعة من المجالات وهذه المجالات هي  النظم الخبيرة وكذلك معالجة اللغات الطبيعية وكذلك تمييز الأصوات.

  • وتمييز وتحليل الصور وكذلك التشخيص الطبي، وتداول الأسهم أيضًا ، وتم استخدامه في التحكم الآلي، وتم استخدامه في القانون، والاكتشافات العلمية.
  • العاب الفيديو وخاصة ألعاب الأطفال أطفال وكذلك محركات البحث على الإنترنت.
  • في كثير من الأحيان، عندما يصبح الأمر أكثر اتساعًا في  استخدام التقنية لا ينظر إليها بوصفها ذكاء اصطناعيًا، فيمكننا حينئذِ تصفها بأنها أثر الذكاء الاصطناعي
  • الذكاء الأصطناعي زاد استخدامه وخاصة في مجال التسويق والإعلانات وأنظمة المتابعة والبرمجة والتطبيقات وأصبح هو كل شئ.

 فوائد وأضرار الذكاء الإصطناعي:

  • التقدم العلمي حيث أن الذكاء الاصطناعي يساعد على التقدم السريع في شتى جانب الحياة.
  • مساعد الشركات:
  •  يساعد الشركات والهيئات على إنجاز أعمالها ونمو أرباحها.
  • التقدم التكنولوجي حي أنه سيفتح أبوابًا كثيرة للتقدم العلمي.
  • سهولة جمع وتنظيم المعلومات من أي مكان بالعالم.

 السلبيات:

  •  عدم وجود خصوصية لدى الأفراد والشركات فقد أصبح يهدد الأنظمة من خلال الخوارزميات التي تكشف العديد من المعلومات.
  • تسجيل المعلومات عن طريق الاجهزة وهذا يدعو للقلق.
  • الاستغناء عن العقل والاختراع طالما يوجد البديل.

الذكاء الإصطناعي يتحدى الإنسان ويتحدى العقل، ولكن يظل العقل الإنساني مميز بمميزات لاتوجد في الإشياء ولاتستطيع الإشياء التي صنعها الإنسان والآت الوصول لهذه القدرات والوصول لقدرات العقل البشري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock