الرئيسية تعليم كيفية التغلب على حب الشباب أو التخفيف من حدته

تعليم

كيفية التغلب على حب الشباب أو التخفيف من حدته

حب الشباب

محتويات مقالة

كيفية التغلب على حب الشباب أو التخفيف من حدته، من المشاكل التي تتفاقم يومًا بعد يوم، مشكلة حب الشباب ” Acne ” حيث أن حب الشباب مشكلة عامة لدى 80 أو 85% من الشباب على مستوى العالم ممن تتراوح أعمارهم سن البلوغ أو المراهقة وحتى سن ال40 سنة تقريبًا.

ورغم إنتشار، وتفشي هذه المشكلة حتى وصلت إلى أن أصبحت حالة عامة، مصاحبة لهذه السن أو هذه المرحلة العمرية، إلا أنها قد تكون سهلة الحل في كثير من حالاتها، وخاصةً عند إتباع بعض الإرشادات الطبية البسيطة.

كيفية التغلب على حب الشباب أو التخفيف من حدته:

ولكي نحيط بتلك المشكلة أكثر سوف نحاول شرح الآتي:

ما هو حب الشباب؟

أي الأسباب التي تؤدي إلى ظهوره؟

و أهم أعراضه؟

ما هى طرق الوقاية منه أو التخفيف من حدته؟

ما هي الطريقة المُثلى لعلاج حب الشباب؟

كيفية التغلب على حب الشباب أو التخفيف من حدته

أولًا: ما هو حب الشباب ” Acne “؟

حب الشباب ” acne ” هو مرض جلدي التهابي يحدث بسبب الإفرازات التي تفرزها الغدد الدهنية الموجودة تحت طبقة الجلد السطحية، والتي من شأنها تليين خشونة الجلد، وتزداد هذه الإفرازات في سن البلوغ أو المراهقة ـ والذي يبدأ عادةً من 10 ل 18 سنة- وعندما تختلط هذه الإفرازات الدهنية مع خلايا الجلد الميتة، تنسد مسامات الغدد الدهنية وهو ما يصاحبه ظهور البثور ذات الرؤوس السوداء والبيضاء.

ثانيًا: الأسباب التي تؤدي إلى ظهور حب الشباب:

التغييرات الهرمونية، التي تحدث في هذه السن ( سن البلوغ أو المراهقة ) من زيادة إفراز الجسم للهرمونات الذكرية، وذلك على حد سواء بالنسبة للذكور، أو للإناث لوظائف معينة لكلا الجنسين.

بسبب بعض التغييرات الهرمونية، التي تحدث للإناث، وعادة ما تظهر في الأسبوع الذي يسبق الدورة الشهرية   ” female menstrual cycle ” وفي فترة الحمل لدى الكثير من النساء، وأيضًا بسبب إستخدام بعض حبوب منع الحمل والتي تحتوي على هرمون الأستروجين الأنثوي، أو هرمون البروجسترون الأنثوي.

 بكتيريا ” البروبيو “.

بسبب الإضطرابات النفسية والتوتر اللذان يصاحبان هذه السن، التي هي مرحلة انتقالية بين مرحلة الطفولة وبين مرحلة النضوج الكامل.

 بعض العقاقير مثل:

  • المنشطات البانية للعضلات.

  •  الكريمات والزيوت المستخدمة في مستحضرات التجميل.

  • بعض العقاقير المستخدمة في علاج الصرع.

  •  المستخدمة في علاج السل.

  •  العقاقير المستخدمة في علاج الإضطرابات النفسية.

  • فيتامين B12 المضاد لفقر الدم.

ثالثًا: أعراض حب الشباب:

حب الشباب هو مرض جلدي منه الالتهابي، ومنه غير الالتهابي.

الالتهابي:

يحدث بسبب الإفرازات الدهنية الموجودة تحت طبقة الجلد السطحية، و انسداد مسامات الجلد مما ينتج عنه تكّون بثور ممتلئة بالصديد، وفي الحالات الشديدة فإن هذه البثور تترك آثارًا عبارة عن ندبات غائرة وعميقة في الوجه مما قد تسبب منظرًا سيئًا ومشوهًا للبشرة.

غير الالتهابي:

وهو عبارة عن بثور خفيفة لا يكون حولها أي إحمرار أو ألم وهذا النوع قد يصيب أغلب الناس، وكثيرًا ما يظهر أعلى الصدر، والظهر، والعنق، والأرداف.

رابعًا: الوقاية من حب الشباب:

لنتفق بدايةً أن الوقاية التامة من حب الشباب، أمر صعب جدًا، ولكن هناك بعض الخطوات التي لو تم إتباعها وبشكل منتظم، ودائم، ستُحد وبشكل كبير، وملحوظ من المضاعفات، والمشاكل التي تنجم من جراء تفاقم حب الشباب، وهذه الخطوات تتمثل فيما يلي:

غسل الوجه، والرقبة، والظهر مرتين على الأقل يوميًا بالماء والصابون العادي الخالي من العطر، مع ملاحظة عدم العنف على الجلد.

عدم إستخدام الكريمات، أو أي زيوت، وكذلك مستحضرات التجميل على الوجه، وذلك لعدم سد مسام الجلد، وجعله عُرضه للإصابة بحب الشباب، وبالنسبة للإناث فيمكنهم على الأقل تجنب المكياج الكثيف، مع الحرص على إزالته ليلًا بكريم منظف خالي من الزيوت، قبل غسل الوجه.

جميع المنتجات من كريمات، أو مستحضرات تجميل يجب التأكد أنها خالية من الزيوت، ومدون عليها بشكل واضح ” Oil – Free “.

الإبتعاد كل البعد عن المنشطات المنتشرة في الجيم وصالات الألعاب والتي تسهم في بناء العضلات.

من القواعد الثابتة والهامة جدًا جدًا، عدم خدش أو عصر البثور، لعدم ترك تشوهات بالبشرة.

من الملاحظات الهامة التي يجدر ذكرها في هذا الصدد أن حب الشباب ليس معيديًا.

لا يوجد أي دليل حتى الآن تأثير نوع معين من الطعام أثر على ظهور حب الشباب ( على عكس ماهو شائع ).

لا يوجد أي دليل أن لأي نشاط جنسي أثر على ظهور حب الشباب ( على عكس ماهو شائع ).

خامسًا: كيفية علاج حب الشباب:

إتباع كل ما ذكرناه فى طرق الوقاية من حب الشباب بإنتظام.

إستعمال غسول جيد يجعل الرؤوس السوداء، والبيضاء تجفان بشكلٍ أسرع.

التأكيد على عدم عصر أو حك أو الضغط على البثور نهائيًا.

عدم إستخدام حكاكة الجلد نهائيًا.

التأكيد على المحافظة على عدم إنسداد مسام الجلد، وذلك عن طريق غسيل الوجه على الأقل مرتين يوميًا، بالماء والصابون العادي الخالي من العطر.

إذا اقتضت الحالة يمكن إستعمال المضادات الحيوية التي تقتل بكتيريا

كيفية التغلب على حب الشباب أو التخفيف من حدته

الخلاصة:

إذن ظاهرة تفشي حب الشباب، هى حالة أو بالأحرى هى مشكلة عامة، ملازمة لمرحلة معينة، هى مرحلة البلوغ        ” puberty ” وحتى تمر تلك المشكلة بسلام، ودون أن تترك أي ندبات، أو آثار على الجلد، مما قد يسبب منظرًا سيئًا، وتشويه للبشرة، يجب التعود، والإلتزام بأشياء بسيطة جدًا وغير مكلفة سواء من الناحية المادية، أو من ناحية الوقت، وهى كل ما تم ذكره في الوقاية من حب الشباب وأيضًا في كيفية علاج حب الشباب.

وهكذا نرى أنه يمكننا وبمجرد تلك الخطوات البسيطة، سنستطيع حماية بشرتنا من خطر الإصابة بحب الشباب، ونستطيع أيضًا الحد من تفاقم المشكلة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

السابق
جولي شيك تسويق بالعمولة
التالي
انستقرام الذهبي جولد Instagram Gold

اترك تعليقاً