صحه

علاج السمنة عن طريق اللقيمات

علاج السمنة عن طريق اللقيمات

علاج السمنة عن طريق اللقيمات ، السمنة من الأمراض الأكثر انتشارًا في العالم، وعلاج السمنة يحتاج إلى مثابرة وجهد كبير للتخلص من الوزن الزائد وفي الحقيقة أن السمنة لا تزول بنظام غذائي محدد وإن زالت فربما احتاج الإنسان للاجتهاد طويل للوصول إلى الوزن المثالي ولإنقاص الوزن وعلاج السمنة عن طريق اللقيمات هو الحل الأمثل لعلاج السمنة.

ماهو نظام اللقيمات:

ألم تسمع عن حديث النبي صلى الله عليه وسلم فيما  رواه المقداد بن معد يكرب عن النبي – صلى الله عليه وسلم – أنه قال: (ما ملأ ابن آدم وعاء شراً من بطنه، بحسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه، فإن كان لابد فاعلاً فثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه) رواه الترمذي وحسنه.

نظام اللقيمات نظام غذائي أنشأه الدكتور  محمد عبد القادر الهاشمى وهو أستاذ  علاج السمنة المفرطة بجامعة القاهرة إلي دعم نظامه بما ورد من أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم والذي يوضح أن البطن شر وعاء وعلى الإنسان أن يكتفي فثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه و نهانا الإسلام عن الإكثار في الطعام ورغبنا في الزهد وفي الصيام  لما لها من فائدة في الحفاظ على  الجيم.

لماذا نجح نظام اللقيمات فى علاج السمنة:

لقد نجح هذا النظام بعد اكتشاف العديد من الأطباء أن علاج السمنة ليس بكثرة الجري والرياضة ولا الإمتناع عن الطعام  وتوجد عدة طرق لعلاج السمنة المفرطة مثل طريقة اللقيمات.

نظام اللقيمات لعلاج السمنة:

  • تناول الطعام المعد لك وعليك أن تناول ما تشتهيه نفسك من أنواع الطعام المختلفة حتى وإن كان بها زيوت ودهون ولكن بشرط أخذ لقمة أو لقمتين من الطعام وكفى.
  • عدم تناول أكثر من لقمين حتى تستطيع  علاج السمنة لأنه من المفترض تناول كمية بسيطةجدًا
  • ، وبعد مرور الوقت سوف تلاحظ انك بدأ يخف الوزن والحصول على الوزن المثالي دون إلحاق الضرر بالجسم عن طريق المنع من بعض الأغذية ودون التشديد على النفس لان النفس دائمًا تشتهي.
  • لنفترض أنك كنت بالمنزل وقت الطعام قد تم تجهيزه وجلست للأكل فيكفيك  من كل نوع لقمة او لقمتين حتى وإن كانت وجبة دسمة وفي هذه الحالة سوف تلاحظ خفة في  الوزن.

السمنة من الأمراض الشائعة خاصة لدى كبار السن وللتغلب على مرض السمنة يمكن تطبيق نظام اللقيمات والإستفادة منه بقدر الإمكان  لعلا السمن والتقليل من الدهون في الجسم  ولابد من معرفة أن السمنة من الأمراض التي يتم علاجه حتى لا تحدث مشكلة نفسية فيما بعد واحذر القيام بعملية تدبيس المعدة لانها من العمليات الخطيرة التي لا يتحملها بعض الأشخاص خاصة الذين يعانون من أمراض القلب.

ب

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock