الرئيسية / صحه / أفضل طريقة لعلاج الادمان

أفضل طريقة لعلاج الادمان

أفضل طريقة لعلاج الادمان

الإدمان في معناه هو أن يعتمد الشخص بشكل نفسي وجسدي على واحدة من المواد المخدرة، سواء إن كانت تلك المواد من المخدرات المتعارف عليها من الهيروين والكوكايين وغيرهم أو من خلال الاعتماد على تناول المشروبات الكحولية أو الأدوية المخدرة، وحتى يتمكن الشخص من التخلص من مشكلة الإدمان لابد وأن يكون لديه الدافع القوي في التخلص من تلك المشكلة وأن يقدم هو بنفسه على طلب الأمر حتى ينجح الأمر.

تعرف على أفضل مصحة نفسية لعلاج الإدمان

خطوات التحول من شخص عادي إلى مدمن

يتحول الشخص العادي إلى مدن خلال عدة خطوات تمت دراستها من قبل المختصين وهما على النحو التالي.

  • تجربة المادة المخدر: وهي أول مرحلة يمر بها الشخص المدمن حيث يقدم  على تجربة المخدر نتيجة صحبة السوء أو التعرض إلى مشكلة نفسية ما أو مشكلة اجتماعية تجعل الشخص مضطر إلى تجربة المادة المخدرة.
  • التعاطي عمدا: وفي تلك الحالة يقبل الشخص على تناول المادة المخدرة لحاجة الجسم لها ولا يصبح قادر عن التخلى عنها.
  • الإدمان: وهنا يقبل الشخص على تناول المخدر بشكل يومي أو كل ما يحتاج إليه الجسم.
  • اللاعودة: وهي المرحلة الأخيرة من مراحل الإدمان وهنا لا يكتفي الشخص بالجرعة اليومية التي يحصل عليها وإنما يظل في حاجة دائمة إلى تناول كميات أكبر من المادة المخدرة، ويكون الشخص في تلك الحالة معرض إلى الوفاة بشكل كبير عن الوقت السابق وعلى الرغم من كون تلك المرحلة خطيرة في حياة الإنسان إلا أنه من الممكن أن يتم التخلص منها ومعالجتها.

خطوات معالجة إدمان المخدرات

حتى يحصل الشخص المدمن على الشفاء التام يتم المرور بعدة مراحل هامة كل مرحلة لها الأهمية الخاصة بها ومن الصعب التخلى عن أى من تلك المراحل، ومن بين المراحل الهامة في علاج إدمان المخدرات فهي على الشكل التالي.

  • نزع السموم: وهي المرحلة الأولى التي يتم خلالها نزع السموم من الجسم والتي يستحيل العلاج دونها لذا لابد على الشخص أن يستجيب إلى المعالج للتخلص من تلك المشكلة ولكنها تعد من أصعب المراحل التي تمر على الشخص على الإطلاق.
  • علاج مرض الإنسحاب: وتظهر على الشخص المريض في تلك الفترة العديد من الأعراض منها الأمراض النفسية والجسدية التي تحدث خلال فترة الانسحاب من المرض، ومن الأفضل خلال تلك المرحلة حجز الشخص المريض في واحدة من المصحات النفسية المختصة حتى تتمكن من السيطرة على ردود الأفعال وتوفير العناية الطبية الكاملة له.
  • التأهيل: والتي من الممكن أن تستمر لفترة طويلة قد تصل إلى سنوات وهنا يتم الإقدام على تعليم المريض العديد من المهارات التي تساعده في التصدي إلى الإدمان وعدم الرجوع له مرة أخرى، ويخضع المريض إلى عدة علاجات مختلفة من بينها العلاج النفسي والعلاج السلوكي.
  • الاستشارات النفسية: وهنا يتم وضع المريض تحت أختبارات نفسية وعرض التجارب التي مر بها مع الطبيب أو من خلال مجموعة من المرضى في نفس المرحلة.
  • علاج مجتمعي: وهنا يتم تأهيل المحيطين بالشخص المريض في المجتمع من الأسرة والجيران وأيضا الأصدقاء في العمل من أجل أستقبال المريض مرة أخرى في المجتمع مع سهولة التعامل معه.
  • عدم التعرض إلى الانتكاس: بعد التعافي من الممكن أن يقدم الطبيب المعالج على إعطاء المريض بعض الأدوية عملا على زيادة نشاط المخ وزيادة القدرة على العمل، كما أن تلك الأدوية من شأنها تقليل رغبة الجسم في تعاطي المواد المخدرة ولابد من متابعة المريض في تلك الفترة بشكل دوري من خلال التحاليل حتى تتأكد من عدم عودته مرة أخرى إلى تناول الأدوية المخدرة.

عن أسماء المهدي

كاتبة مقالات وروايات، أهوى الكتابة وأبحر في أعماق الكتب لأجد ما أتمناه، أتمنى من الله أن يعطيني القدرة والإمكانيات لمساعدة المحتاجين، الذين ليس لهم عائل أو مأوى

شاهد أيضاً

طريقة حفظ حقنةrh

طريقة حفظ حقنةrh ؛ حقنة rh تحفظ في الثلاجة دائما  ولاتوضع في الفريزر حتى لايبطل مفعولها، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!